الرئيسية / أخبار ألمانيا / ضَجَّة عنصرية في ألمانيا سببها شوكولاته “كِيندَر”

ضَجَّة عنصرية في ألمانيا سببها شوكولاته “كِيندَر”

قامت مؤخراً شركة الشوكولاته الإيطالية المعروفة عالمياً “فريرو – Ferrero” بمنتوجها “كِيندَر شوكولاته” بمناسبة كأس اوروبا 2016 لكرة القدم التي ستُجرى في الشهر القادم، بتغيير صورة الطفل المبتسم صاحب الشعر الفاتح اللون، والبشرة البيضاء، والعينان الزرقاوان.

في أخر إصدار قامت الشركة بنشر صور لاعبي كرة القدم الألماني من أصول أجنبية وهم أطفال على غلاف منتجها “شوكولاتة كيندَر”، ومنهم لاعب بايرن من أصل إفريقي “غيروم بواتينغ”، ولاعب دورتموند من أصل تركي “إيلكاي غوندغان”، وأطفال ذوو بشرة وشعر فاتحي اللون.

هذه الصور لم تعجِب أنصار لحركة اليمين الأوروبي المُتطرفة، “بيغيدا- Pegida” (اختصار باللغة الألمانية لـ “الحركة الوطنية الأوروبية لمناهضة أسلمة الغرب”)، المعروفة بعدائها للمسلمين والمهاجرين. فهاجموا الشركة المنتجة لـ”كيندر” بأنها تريد استبدال صور الأطفال الألمان بصور أجانب من أصول مهاجرة، وعلّقوا بعنصرية على الصور.

بحيث كُتب في منشور على صفحة الفيس بوك الخاصة بالحركة: “إنهم لا يتوقفون أبدًا… هل حقًا يُمكن شراء الشوكولاته هكذا أو أنها نكتة؟”. حظي المنشور الأساسي بنحو 14,000 لايك، قبل حذفه.

ووفقا لموقع “شبيغل أونلاين” فإن شركة فريرو، التي تنتج شوكلاتة كيندر، نأت بنفسها عن هذه الطريقة في استغلال حملتها لأغراض دعائية وسياسية، حيث قالت ” نحن في شركة فريرو، ننأى بنفسنا بكل وضوح عن أي شكل من أشكال الكراهية والتمييز ضد الأجانب”. وتابعت الشركة ” نحن لا نقبل ولا نتسامح مع ما نشر على موقع الفيسبوك”.

يذكر أن حركة أوروبيون وطنيون ضد أسلمة الغرب” والمشهورة باسم “بغيدا” تنادي بوقف هجرة المسلمين إلى ألمانيا وبالعمل على وقف ما تسميه “أسلمة الدولة”.

ألمانيا24 / شبيغل أونلاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *